خواطر امراه في ال 50

في يوم من الأيام استيقظت منتصف الليل وقد جافاني النوم فجأة, كنت قد وضعت بجانبي ورقة وقلم

وهي عادة أضفتها لحياتي مجددا وهي ألا اشغل عقلي بالأفكار والأحداث قبل النوم فأي فكرة اكتبها لأتخلص من مزاحمتها الأفكار الأخرى.

أخذت ورقتي وقلمي وبدأت بتدوين هذه الخواطر والتي كانت تجول بخاطري ذلك الوقت إليكن أحبتي أقدم خواطري التي جالت في خاطري في منتصف الليل في بداية سنواتي من سن الخمسين

دار النشر: مكتبة ضحى

24.00ر.ق

معلومات
عن الكتاب

الكاتب

سنة الإصدار

عدد الصفحات

رقم ISBN

عدد الأجزاء

اسم الكاتب مجهول

سنة الإصدار مجهولة

عدد الصفحات مجهولة

ISBN مجهول

عدد الاجزاء مجهولة

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “خواطر امراه في ال 50”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *